١١ رجب ١٤٤٤هـ - ١ فبراير ٢٠٢٣م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
الرياضة | الأربعاء 4 فبراير, 2015 6:33 صباحاً |
مشاركة:

المنتخب الفرنسي لكرة اليد يرتدي الزي الوطني القطري

التجارية المحلية التي تعنى بأزياء الرجال "الشال". وجاءت هذه الخطوة كمبادرة مميزة لبناء جسور التواصل بين الثقافات المختلفة.

وأقيمت هذه المناسبة أمس في فندق إنتركونتيننتال ذا سيتي في الدوحة، ويأتي ذلك ضمن ختام فعاليات منافسات بطولة العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد التي أقيمت في قطر خلال شهر يناير 2015 والتي توّج بلقبها المنتخب الفرنسي. وجاء في المركز الثاني المنتخب القطري الذي قدّم أداءً تاريخياً خلال جميع مراحل البطولة، ليحقق بذلك إنجازاً عربياً تمثل بتأهل منتخب عربي لأول مرة في تاريخ البطولة إلى النهائيات ويفوز بالميدالية الفضية.

وتم تقديم مجموعة كاملة من الثوب القطري التقليدي الذي يتألف من الثوب والغترة والسروال والطاقية والعقال لأعضاء فريق المنتخب الفرنسي البالغ عددهم 30 لاعباً وإدارياً.

وتم نسج وتصميم الثوب القطري التقليدي بشكل كامل من قبل شركة الشال في قطر. وقام محمود المحمود، مدير شركة الشال، بمساعدة اللاعبين الفرنسيين على ارتداء اللباس التقليدي في بادرة لطيفة منه، وشرح لهم كيفية ارتداء كل قطعة من المجموعة.

وقال محمد الصدّيقي، عضو مجلس الإدارة والمدير التنفيذي: "أفضل ما يمكن أن نقدمه لضيوفنا لتعزيز التفاهم بين الثقافات هو منحهم فرصة اختبار الثوب التقليدي الذي يعبّر بشكل مباشر عن ثقافتنا. نحن سعداء بتقديم الزي الوطني التقليدي إلى أعضاء المنتخب الفرنسي، إذ إن دعم مثل هذا الفريق الرائع الذي يقدم لاعبوه أفضل المستويات لتحقيق الفوز هو تجسيد حي لرؤيتنا وهي "نعتقد، ننجز، نحقق النجاح"".
ومن الجدير بالذكر أن مجموعة "الصديقي القابضة" كانت "شريكاً رسمياً" لبطولة العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد. وبموجب هذه الشراكة، قامت مجموعة "الصديقي القابضة"، وهي شركة ذات استثمارات عالمية مقرها في قطر، بدعم البطولة من خلال توفير الزي الرسمي والزي القطري التقليدي مثل الأثواب والعبايات والشيلات لأعضاء فريق عمل البطولة والمتطوعين المشاركين في هذا الحدث الرياضي البارز، الذي أقيم في الدوحة في يناير 2015.
مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة