١٩ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٩ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
البيئة والطاقة | الاثنين 7 نوفمبر, 2022 1:49 مساءً |
مشاركة:

وزير الطاقة السعودي يفتتح الدورة السادسة عشرة لمنتدى (جيبكا) السنوي في الرياض

يلقي صاحب السمو الملكي، الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وزير الطاقة في المملكة العربية السعودية، الكلمة الافتتاحية للدورة السادسة عشرة لمنتدى الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا) السنوي، الذي سيُعقد، تحت عنوان "الكيماويات لتحقيق مستقبل مستدام"، وللمرة الأولى بالعاصمة السعودية؛ الرياض، في الفترة ما بين 12 و 14 جمادى الأولى 1444هـ، الموافقة للفترة ما بين 6 و 8 ديسمبر المقبل، وتستضيفه (سابك)، كما سيرأس سمو وزير الطاقة السعودي الجلسة الحوارية مع وزراء الطاقة في منطقة الخليج العربي. 

 

وأوضح الدكتور عبد الوهاب السعدون؛ الأمين العام للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا)، أن انعقاد المنتدى السنوي، لهذا العام، يتزامن مع ظروف استثنائية يمر بها العالم أجمع، حيث تواجه صناعة الكيماويات العديد من التحديات، بما فيها تغير المناخ، والأمن الغذائي، والاضطرابات الاقتصادية التي تخلق حالةً من عدم اليقين حول ما سيكون عليه مستقبل الصناعة. وعبّر الدكتور السعدون عن أمله بأن تُسهم آراء نخبة المتحدثين والمشاركين، في دورة هذا العام من المنتدى، في إثراء النقاش حول طرق استمرار صناعة الكيماويات في تقديم الحلول للتحديات العالمية، وكيفية الاستفادة من إسهامات الرقمنة والابتكار في تحقيق ذلك، وتسليط الضوء على الخطط التي وضعتها الشركات للوفاء بالتزاماتها تجاه الاستدامة وإزالة الكربون.

 

الدكتور عبد الوهاب السعدون؛ الأمين العام للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا)

الجدير بالذكر أن برنامج المنتدى، لهذا العام، يتضمن فعاليات متنوعة؛ تشمل جلسة حواريةً لوزراء الطاقة في المنطقة، وجلسة عامة، والعديد من الجلسات المختلفة والمتخصصة في حوارات القيادة. وسيلقي الكلمة الترحيبية للمنتدى سعادة المهندس عبد الرحمن الفقيه، رئيس مجلس إدارة جيبكا والرئيس التنفيذي المكلف لشركة سابك، وسيشارك في جلسات المنتدى عدد من الرؤساء التنفيذيين لشركات كبرى، مثل سعادة المهندس أمين الناصر، رئيس شركة أرامكو السعودية وكبير الإداريين التنفيذيين، والدكتور مارتن بروديرمولر، رئيس المجلس التنفيذي لشركة (باسف)، وبيتر فانكر، الرئيس التنفيذي لشركة ليونديل باسيل، وكونراد كيازر، الرئيس التنفيذي لشركة كلاريانت، حيث ستناقش هذه الجلسات موضوعاتٍ حيويةً مثل قدرة قطاع الكيماويات على الازدهار في زمن التركيز على الاستدامة وإزالة الكربون.

 

سعادة المهندس عبد الرحمن الفقيه، رئيس مجلس إدارة جيبكا والرئيس التنفيذي المكلف لشركة سابك

 

 

ومن بين قادة الصناعة البارزين الذين سيتحدثون في المنتدى؛ معالي الأستاذ محمد بن عبدالله القويز، رئيس مجلس هيئة السوق المالية في السعودية؛ كين جراهام، المدير العام ورئيس الخدمات المصرفية العالمية للاستثمار في المواد الكيماوية، بنك جولدمان ساكس؛ ومطلق المريشد، الرئيس التنفيذي لشركة تصنيع؛ وهزيم السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة بروج؛ والأستاذ أوليفييه ثوريل، نائب الرئيس للكيميائيات والهيدروجين في شركة أرامكو السعودية، عضو مجلس إدارة شركة سابك؛ والمهندس فهد العجلان، رئيس مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية (كابسارك)، والمهندس عبد الرحمن شمس الدين، الرئيس التنفيذي لشركة سابك للمغذيات الزراعية؛ والأستاذ دك ريشيل، رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لشركة رويال فوباك؛ وسعادة المهندس سليمان الرميح، الرئيس التنفيذي لمجموعة سالك.

 

 

 

وستسلط حوارات القادة الضوء على بعض القضايا الأكثر إلحاحاً، والتي تؤثر على قطاع الكيماويات، بما في ذلك مسألة التحول إلى الطاقة النظيفة؛ وتحويل مفهوم الممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات إلى واقع ملموس؛ وإعادة صياغة سلاسل إمدادات الكيماويات المستقبلية، إضافة إلى الابتكار في صناعة المغذيات الزراعية.

 

 

 

يذكر أن منتدى جيبكا السنوي أُطلق في عام 2006م، وأصبح، الآن، الحدث الرئيس في قطاع صناعة الكيماويات إقليمياً وعالمياً. ومن المتوقع أن يشارك في المنتدى، هذا العام، أكثر من 2500 ممثلٍ لأكثر من 600 شركة من 91 دولة.

 

 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة