١٢ رجب ١٤٤٤هـ - ٢ فبراير ٢٠٢٣م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
المال والأعمال | الثلاثاء 13 سبتمبر, 2022 8:46 صباحاً |
مشاركة:

توقعات بمعدلات قوية من النمو والتحول في قطاع خدمات الإطفاء والإنقاذ في المملكة العربية السعودية قبيل انطلاق فعاليات إنترسك السعودية

                                                                               

تشير التوقعات إلى استمرار النمو التصاعدي في الطلب على أنظمة الوقاية من الحرائق وحلول السلامة في المملكة العربية السعودية على مدى الأعوام الثلاثة المقبلة، لا سيما في ضوء طموحاتها للارتقاء باللوائح الناظمة لقطاعي الحماية من الحرائق والأمن الصناعي على المستوى الوطني.

وأصدرت مؤسسة 6 دبليو ريسيرتش للأبحاث تقريراً توقعت فيه تحقيق سوق معدات وأنظمة السلامة من الحرائق في المملكة العربية السعودية، الأكبر من نوعه في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، لمعدل نمو سنوي مركب عند 5.5% بحلول عام 2025 لتصل قيمته التراكمية إلى 402 مليون دولار أمريكي. ويأتي هذا النمو مدفوعاً بشكل جزئي باللوائح التنظيمية الحكومية الخاصة بالتركيب الإلزامي لأنظمة السلامة والإنذار وكشف الحرائق في المباني، والتوسيع الأخير لنطاق صلاحيات الهيئة العُليا للأمن الصناعي في المملكة العربية السعودية.

ومنحت السلطات العُليا في المملكة في أغسطس من العام الجاري مزيداً من الصلاحيات للهيئة، التي تتولى مسؤولية الرقابة على تدابير الأمن والسلامة والحماية من الحرائق لدى جميع القطاعات الصناعية في السعودية، بهدف تعزيز كفاءتها. وتتحمّل الهيئة بموجب ذلك المسؤولية الكاملة عن وضع السياسات الناظمة لممارسات الأمن والسلامة والحماية من الحرائق في القطاعات النفطية والصناعية والخدمية، مما يتيح لجميع المنشآت العاملة ضمن هذه القطاعات تنفيذ مشاريعها من خلال التنسيق مع الهيئة والتعاون معها حصراً.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال أليكس نيكولز، مدير معرض إنترسك السعودية، الفعالية السنوية الرائدة في قطاع خدمات الأمن والسلامة والطوارئ والحماية من الحرائق والتي تنطلق بين 13-15 سبتمبر الجاري: "تُعزز هذه الخطوة من مستويات الطلب على الأنظمة المتطورة وخدمات التدريب على مستوى القطاع بأكمله، ما يُساعدنا على فهم توقعات مؤسسة 6 دبليو ريسيرتش بشأن النمو التصاعدي للقطاع، ويدعم الفرص المتنامية التي تطرحها خطط المملكة باستقطاب استثمارات بقيمة 32 مليار دولار أمريكي في قطاع التعدين والمعادن أمام قطاعات السلامة والحماية من الحرائق. ومن المتوقع تحقيق هذه الأهداف من خلال تسعة مشاريع جديدة تشمل منشآتٍ لتصنيع ألواح الصُلب لبناء السفن وبطاريات المركبات وغيرها من معامل تكرير النحاس والزنك، والتي تنضوي جميعاً تحت أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 لتحويل قطاع التعدين إلى ثالث الركائز التي يقوم عليها برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية".

وتدفع الإمكانات الهائلة التي تزخر بها سوق المملكة المزيد من الجهات الفاعلة في القطاع للاستثمار فيها، ما يعكس التطور الذي تشهده فعالية إنترسك السعودية في دورتها الرابعة التي يستضيفها مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وأضاف نيكولز: "نحن في طريقنا لتنظيم أكثر دورات المعرض شمولية لغاية الآن، حيث لمسنا وجود اهتمام هائل من جميع مفاصل المنظومة الصناعية، بمن فيهم أبرز القادة الحكوميين ورؤساء الوكالات والمؤسسات الرائدة".

يُسجّل معرض إنترسك السعودية نمواً ملحوظاً في ست فئات رئيسية من المنتجات التي يعرضها، بما فيها الأمن التجاري، والأمن المعلوماتي، والأمن الوطني والشرطة، والأمن المادي والمحيطي، الإطفاء والإنقاذ، السلامة والصحة. وتنضم الشركة الوطنية للخدمات الأمنية (سيف)، التي تتخذ من المملكة مقراً لها وإحدى الشركاء الاستراتيجيين للفعالية، إلى قائمة الجهات العارضة الآخذة بالنمو.

ويتمتع موردو خدمات الأمن والسلامة والإنقاذ والحماية من الحرائق في المنطقة بأفضلية القُرب من المملكة العربية السعودية، ما يتيح لهم تجاوز التحديات التي تُواجه سلسلة التوريد العالمية التي تُعيق طموحات نظرائهم من الشركات العالمية الراغبة في توسيع حضورها في المملكة.

ومن جانبه، يعتزم المصنع الوطني لمنتجات الأمن والسلامة، إحدى الجهات العارضة من دولة الإمارات، الكشف عن علامة هودز الخاصة به للأحذية التكتيكية والمخصصة لأغراض السلامة خلال فعاليات المعرض، ويأمل الاستفادة من مزايا قُربه الجغرافي من المملكة.

وفي هذا السياق، قال ماجد عبدالعزيز أحمد عاتق الباكري، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة المصنع الوطني لمنتجات الأمن والسلامة: "نرى في المملكة العربية السعودية سوقاً مهمة، لا سيما في ضوء نموها المستمر. وندرك أن قطاعات البناء والنفط والغاز فيها تزخر بالفرص. ونتوقع أننا نستطيع توريد 200 ألف زوج من الأحذية إلى السوق في عام 2023 مع زيادة بنسبة 10% على مدى الأعوام الخمسة المقبلة. وتُعاني العديد من الشركات على المستوى العالمي من مشاكل ارتفاع تكاليف الخدمات اللوجستية والنفط وغيرها من التحديات المتعلقة بتوريد المنتجات إلى السوق، ما يجعل من الأحذية المصنوعة من دولة الإمارات خياراً مثالياً لأسواق السعودية وسائر دول مجلس التعاون الخليجي. ونُؤكد بأنّنا نتمتع بالإمكانات اللازمة والمزايا التنافسية والجودة والتكنولوجيا المعتمدة من قبل أفضل المعايير الأوروبية".

وتتناول قمة قادة الأمن في معرض إنترسك السعودية 2022 باقةً من المواضيع، ومن أبرزها التحديات التي تواجه سلسلة التوريد. وتجمع القمة على مدى ثلاثة أيام مجموعةً من أبرز المسؤولين الحكوميين ورؤساء المؤسسات والشركات، وغيرهم من المتحدثين العالميين المرموقين والأطراف الحكومية المعنية وصنّاع السياسات ومؤسسات إنفاذ القانون والدفاع المدني والقطاع الخاص لرسم ملامح مستقبل الأمن في المملكة.

واختتم نيكولز حديثه بالقول: "تُمثل قمة قادة الأمن ملتقى فكرياً لأبرز الجهات الأمنية الفاعلة في المنطقة والعالم، والذين سيحظون بفرصة الاطلاع على التصورات الأمنية لقادة المملكة من خلال رؤية المملكة 2030، ما يتيح لجميع الأطراف الاستعداد بشكل أفضل لتلبية الاحتياجات الأمنية للمملكة على مدى العقد المقبل وما بعده".

والجدير بالذكر أنّ معرض إنترسك السعودية يجري بتنظيم من شركة الحارثي للمعارض، الشركة الرائدة في تنظيم الفعاليات في المملكة العربية السعودية، وبترخيص من شركة ميسي فرانكفورت إكسيبشن، أحد أكبر منظمي المعارض في العالم. 

لمزيد من المعلومات حول إنترسك السعودية، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.intersec-ksa.com

------

السلامة والأمن والحماية من الحرائق: أبرز مجالات الكفاءة لدى ميسي فرانكفورت

تزداد أهمية مجالات الأمن والسلامة بوصفها أحد الحاجات الأساسية للمجتمعات، مما يُعزز من مكانة السوق العالمية المتنامية التي تُمثلها. وتجمع ميسي فرانكفورت، بفضل 13 معرضاً تجارياً ومؤتمراً ومنتدى تُنظمها حول العالم، مُختلف أطراف العرض والطلب العالمي لتسليط الضوء على ما في جعبتها من منتجات وتطبيقات وخدمات متصلة ومتمحورة حول الأمن التجاري وحماية المباني والمساحات والأفراد. وتُوفر المجموعة التجارية المتخصصة في مجالات الأمن والسلامة والحرائق فرصة الوصول إلى الأسواق الديناميكية لشبه الجزيرة العربية وآسيا وأوروبا وأمريكا الجنوبية. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.technology.messefrankfurt.com/safety-security-fire 

 

لمحة عن ميسي فرانكفورت

تُعد مجموعة ميسي فرانكفورت واحدة من أكبر الشركات العالمية المتخصصة بتنظيم المعارض والمؤتمرات والفعاليات، وتمتلك مساحاتها ومرافقها الخاصة لإقامة مثل هذه الفعاليات. وتضم المجموعة حوالي 2,200 موظفاً في مقراتها في فرانكفورت و28 شركة تابعة لها في مختلف أنحاء العالم. وسجلت المبيعات السنوية لعام 2021 تراجعاً ملحوظاً بسبب أزمة كوفيد-19، حيث بلغت 154 مليون يورو فقط بالمقارنة مع أعلى مبيعات للمجموعة عند 736 مليون يورو قبل الأزمة الصحية في عام 2019. وتكرس الشركة جهودها لتزويد عملاءها بالخدمات التي تلبي احتياجاتهم بكل كفاءة في إطار مواقع وخدمات معارضها وفعالياتها ذات الصلة

وتُشكل الممارسات التجارية المستدامة جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية الشركة المؤسسية، وتحقق التوازن الصحيح بين الاهتمامات البيئية والاقتصادية والجوانب المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية والتنوع. وتمتلك الشركة شبكة مبيعات عالمية متماسكة وقوية تعتبر أبرز مزاياها، لا سيما وأنّها تُغطي حوالي 180 دولة في مختلف مناطق العالم. كما تقدم مجموعة شاملة من الخدمات الميدانية وعبر الإنترنت، بما يكفل تزويد العملاء حول العالم بمستوى عال ومستمر من الجودة والمرونة عند التخطيط لتنظيم فعاليات وإدارتها. ونستثمر خبراتنا الرقمية لتطوير نماذج أعمال جديدة. وإقامة المعارض التجارية والتسويق لها، وخدمات الموظفين والخدمات الغذائية.  ويقع المقر الرئيسي للشركة في فرانكفورت الألمانية، وتعود ملكيتها لمدينة فرانكفورت (60 بالمائة)

وولاية هسن (40 بالمائة).

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني:

 .www.messefrankfurt.com 

 

لمحة عن ميسي فرانكفورت ميدل إيست

تضم محفظة إنجازات ميسي فرانكفورت ميدل إيست 16 معرضاً منها أوتوميكانيكا دبي، وأوتوميكانيكا الرياض، وبيوتي ورلد ميدل إيست، وبيوتي ورلد السعودية، وهاردوير آند تولز ميدل إيست، وهايبرموشن دبي، وإنترسك، وإنترسك السعودية، وإنتريور لايف ستايل ميدل إيست، ولايت ميدل إيست، وماتريالز هاندلنج ميدل إيست، وماتريالز هاندلنج السعودية، وأسبوع تقنيات التنظيف ميدل إيست، وبايبروورلد ميدل إيست، وبرولايت آند ساوند ميدل إيست، وإس بي إس أوتوميشن ميدل إيست؛  وبلغ عدد المشاركين في إجمالي المعارض التي نظمتها ميسي فرانكفورت ميدل إيست في موسم الفعاليات 2021/2022 ما يصل إلى 2,394 جهة عارضة من 53 دولة، واستقطبت 83,124 زائراً من 116 دولة.

 لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: 

www.messefrankfurtme.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة